سفارش تبلیغ

ثبت شرکت
صبا

فی القانون المدنی فی إیران، بما فی ذلک: قانون التجارة وعقوبات الإسلام، والقانونیة والجنائیة، وما إلى ذلک، هناک أکثر من ثلاثة آلاف قوانین جنائیة! أی أن أی شخص لدیه أدنى نشاط سیکون خاضعا لأحد هذه العناوین. وبسبب هذا، جمیع الإیرانیین لدیهم قضایا وأکثر من 18 ملیون هی الحالات الراهنة فی القضاء! إذا أدرجنا حالات الانتهاکات: البلدیة والقیادة، وما إلى ذلک، فإن جمیع الأشخاص الذین تزید أعمارهم عن 18 عاما تقریبا لدیهم حالتان على الأقل. لذلک هناک الکثیر من السجناء، وکثیر منهم یضطرون لدفع شیک، أو غیر قادر على دفع سجین. هذا مثال واحد فقط، من کل النواحی، التطرف ناجم عن: اللقاء بین ثقافتین الشرقیة والغربیة. فی استهلاک السلع، وجمیع النسب هی رائعة! فی الصحة والجمال، یتم إنفاق المال الذی هو مضاعف: میزانیة الدولة. فی السجائر والمخدرات: لا یوجد سقف لذلک! لکن میزانیة التعلیم والتدریب تتراوح بین 18? من إجمالی المیزانیة إلى 9?، أی النصف فی عام 1397. فی الآونة الأخیرة، تم استیراد عدد قلیل من السیارات الأجنبیة، وبعض لا یحبون السیارة المحلیة! یجب علیهم إعطائها لسائقی سیارات الأجرة أو غیرهم من مقدمی الطلبات: سیتم إطلاق السیارة. أکثر من 2 تریلیون تومان، والنقد هو فی أیدی الشعب، من أین تأتی حقا من؟ الکثیر من المال والاستهلاک المرتفع، أن البیض هو مسألة من الیوم. وبطبیعة الحال، لا أحد مستاء من هذا لأن أسهل استجابة لیست لبیعه، ونحن نرى أنه یصبح مکلفا، یتم شراء أکثر! الجمیع یقول أی تکلفة لیست شریرة، وأی تکلفة لیست غیر معقولة. وهذا هو، إذا اللحوم بدلا من کیلو 30 ألف تومان، 900 ألف تومان، وهم حریصون على شراء اللحوم! لأنهم یقولون: هذا العجل هو المعدلة وراثیا ومن أجل: جعل اللحوم لینة تحت إشراف: یتم إعطاء التدلیک مدلک التدلیک الیومی کل یوم. وهذه الحکمة مکلفة. ولکن عندما یتم توزیع اللحوم الرخیصة، أی أقل من 30 ألف تومان، على التعاونیات، ویقولون أن هذه اللحوم کان من المفترض أن تکون: أصبحت البرازیل الأسمدة، أدخلت الحکومة لهم. یمکن أن یکون سببا! إذا الجزر الأمریکیة هی 100،000 تومان، ویقولون أنها قد أنتجت مع أحدث العلوم والتکنولوجیا ویجب أن تشتری، وینبغی إعطاء المزید من المال! ولکن إذا کانوا رخیصین، یقولون أنهم کان من المفترض أن یضعوها أمام الأبقار، وأضاف، بیعها للناس. ولکن السیاسیین یعتقدون العکس، ویقول الناس عاطلین عن العمل، والفقراء لیس لدیهم الخبز اللیل! قال أحدهم: "سألنی أحدهم: ما هو الصندوق؟ ما هی الطرق الأربع کلها؟ قلت ذلک لجمع المال و: مساعدة الفقراء، وقال مع الرحمة: "هل هو أیضا فقیر فی إیران؟" لدیک کل النفط، لدیک مناجم الغاز، حتى التربة فارغة هی رغبتنا للیابانیة. لم یکن یرید أن یکون صدمت القول بأن النفط لدینا اتخذ من قبل الأمیرکیین! نجاح باهر! کما ترى، فإن سیاسیینا لا یرغبون حتى فی تصحیح وجهة نظرهم، ولکنهم یصرخون للإصلاح. فی البرلمان، یمکن لکل مندوب أن یکون صادقا: فقط من البؤس والحرمان من المنطقة، ومنطقة الدفاع عن نفسه! یبدو أنها کانت سباقات للفقراء لإظهار الناس. وبطبیعة الحال، تبریرها هو: انهم یریدون الحصول على المزید من المال. ولکن یجب على تاکی التضحیة بالحقائق: سیصوتون لأنفسهم. کل یوم، ونحن نعتقد 4 ملیون برمیل من النفط، مع میلاده، أو الفقراء: العجز المالی؟

ادامه مطلب...


تاریخ : یکشنبه 96/10/3 | 11:4 عصر | ماهین نیوز : ماهین نیوز | نظر