سفارش تبلیغ

ثبت شرکت
صبا

فی العالم کله، هناک نوع واحد فقط من المعارضة معروف: الجماعة ضد الحکم، ولکن فی إیران، من خلال الثورة الإسلامیة، أصبحت المعارضة مشوشة ومکفوفین، وجعلت أنواعا مختلفة من المعارضة. بعض هی واحدة، وهذا هو، العدید من الأطراف التی یتم إنشاؤها من قبل شخص واحد! أحیانا اثنین أو ثلاثة! فی کثیر من الأحیان لا یوجد أکثر من 4 أشخاص لأنها انقسمت على الفور! لذلک، إذا جمعت جمیع المعارضین للجمهوریة الإسلامیة معا، فإنه هو فقط المتشرد نفسه! ربما کان هناک بعض المعارضین الطفیفة الذین جاءوا إلى الشوارع، ولکن الآن أین هم؟ یضر الماوس للدولار! لإخفاء. کلهم، الذین جاءوا إلى الشوارع فی نفس الوقت هذه تریلوغز، وقالوا انهم کانوا مخطئین وأطلق سراحهم. هذا هو من حیث العدد! ولکن أیضا من حیث الجودة: فی إیران من المعتاد، معظم الناس المؤمنین تلعب دور شامیر فی أطروحة الإمام حسین. لأن الناس یعتقدون دورهم، وضربوه! إنهم یدعون الخبیث، ویجب أن یکونوا متهمین دائما للقیام بذلک، حتى لا یمکن أن یکونوا غیر مؤمنین، وکل هذا: شتم الأطفال والنساء وبعضهم: القلیل من الناس الذین یتسامحون مع المعرفة. ویسمى هؤلاء الناس المعارضین! معنى هذا هو المعارضة القائدة. أی أن العدید من المسؤولین أو المرشحین یعارضون التصویت أو یجتذبون الناس، ولکنهم فی الواقع یلتزمون تماما بالإسلام والثورة. وعندما یقفون، یقفون بحزم على أقدام الإسلام. لنفترض أن الکثیرین یعتقدون أن: الرئیس الإیرانی هو معارضة! لأن المثل یقول: "إنه یؤکد هذا!" على سبیل المثال، قال فی قبر الإمام: یجب أن یسمع العکس. هذا هو نفس الخلاف. لأنه فی الواقع یقول لنفسه: لسنوات قال خصومه کانوا أمیین والجاهل ودون بطاقة الهویة. لکن تصور الحدیث معه فی بی بی سی، أو فی أی مکان آخر، کان یعنی أنه یجب أن یسمع کلمات کروبی! أو المرشد الأعلى هو أن یکون شعار: مکافحة ولایة الفقیه ستسمع الظالمین. لکن نفس الشخص فی کرمان الیوم التالی یقول: "نحن لا ندعنا نقرر فی أمریکا". لأن الأمة الإیرانیة لم تنس الجرائم الأمریکیة. وکان هذا قدرا کبیرا للخصم الرئیسی، والصعرب. وبخلاف القراء المعارضین، فإن بعض المعارضین مرهقون: على سبیل المثال، یمنحون بعض الفتیات أو النساء المال واللجوء، ویدخلن فی لعبة وسائط الإعلام: لتخطی الحجاب، أو یذهبن إلى الشوارع، أو یأخذن الأوشحة. ! أو أنها تساعد کبار السن من الرجال والمسنین على: تحدید الملک فی سیارات الأجرة والحافلات، ویقولون إن وضع الشعب کان جیدا فی ذلک الوقت! ولکن فی وقت الشاه، کان الناس میاه الشرب! لم یکن السباکة، وماء الشاه کان أفضل المیاه: فقد بیع فی برامیل، فقراء الفقراء الذین کانوا فی جوبا، صبوا الماء فی الماء، ثم أکلوا، ثم یأکلون. کانت جمیع الشوارع متر واحد، رائحة الجمل والروث الخیول! وکانت أفضل وسیلة للفقراء، والنقل أو النقل. وبطبیعة الحال، باستثناء 56 أو 57 سنة من السنة: جاء الانفجار من النفط و: دخل عدد من السیارات البلاد. المجموعة الثالثة هی الخصوم الجاهلین الذین لا یعرفون أنه إذا قبل أی شخص الإسلام ومن ثم کفروا علیه، فإنه یعتبر المخدر المرتد، مثل الجماعة الإسلامیة الشریرة، وإعدامها إلزامی! لذلک، کل انتقاداتهم ضد الإسلام، وهم یعتقدون: الحجاب أو دیات والقصاص جلبت من قبل الملالی. لذلک المعارضة الرئیسیة لا وجود لها على الإطلاق، أو أننا لا نعرف! لأنه، مع کل المشاکل التی خلقتها الولایات المتحدة وأثارت أموالنا، ونحن نرى الجمیع یأتی فی 22 بهمن . ادامه مطلب...


تاریخ : جمعه 96/11/13 | 6:51 عصر | ماهین نیوز : ماهین نیوز | نظر